ذ.رشيــد جنـكـل يرحب بكم في موقع اشتـــوكة فيــزيك : موقــع تربــوي تعليــمي يهتم بتدريس مــادة الفيــزياء والكيـــمياء للتعليـــم الثـانــوي التأهيـــلي وكذا نشر مقـــــالات علـــمية في مجــالات مخــتلفة
étude énergitique de la chute libre d’une balle de tennis : Aviméca et Regressi  «»   بالفيديو تصحيح الامتحان الوطني الموحد للبكالوريا مسلك العلوم الفيزيائية الدورة العادية 2012 : الجزء الثالث : الميكانيك  «»   تصحيح الامتحان الوطني الموحد للبكالوريا مسلك العلوم الفيزيائية الدورة العادية 2012 : الجزء الثاني  «»   بالفيديو تصحيح الامتحان الوطني الموحد للبكالوريا ، مسلك العلوم الفيزيائية الدورة العادية 2012 : الجزء الاول  «»   المنحنيات المحتملة للتناقص الاشعاعي  «»   فرض محروس رقم 2 الدورة 1 : أولى علوم رياضية 2017 / 2018  «»   النادي العلمي : إعلان عن تنظيم دورة تكوينية يوم الجمعة المقبل لفائدة التلاميذ بالثانوية التاهيلية ايت باها  «»   طريقة تغيير كلمة المرور ( القن السري ) لولوج الى منظومة مسار 2017 / 2018  «»   الثانوية ايت باها تنظم لقاءا أدبيا لتقديم وتوقيع كتاب”الأدب الشفاهي الأمازيغي بأشتوكن”  «»   خبر مؤسف : بعد 10 سنوات من العمل هكذا ختم الموقع التربوي التعليمي “همام ” مسيرته  «»   série 4 : Décroissance radioactive ; noyaux, masse et énergie  «»   فرض محروس رقم 1 الدورة الاولى السنة الثانية من سلك الباكالوريا شعبة علوم الحياة والارض 2017 /2018  «»  

«

»

Feb 04 2016

جلالة الملك محمد السادس يدشن ” نور1 ” أضخم محطة لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية في العالم

 

جلالة الملك يعطي الإنطلاقة الفعلية لمحطة نور

جلالة الملك يعطي الإنطلاقة الفعلية لمحطة نور لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية 

 

الإنطلاق الفعلي لمحطة نور 1 لتوليد الطاقة الكهربائية بالطاقة الشمسية

ترأس الملك محمد السادس اليوم الخميس 4 فبراير 2016 بجماعة غسات التابعة  لمدينة ورزازات حفل الشروع في الاستغلال الرسمي لمحطة نور 1 ضمن مشروع هو الأكبر في العالم  ، بحضور العديد من الشخصيات الحكومية الوطنية والأجنبية  على رأسهم رئيس الحكومة عبد الاله ابن كيران ، رئيس مجلس إدارة الوكالة المغربية للطاقة الشمسية (مازن) السيد مصطفى البكوري ،المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب السيد علي الفاسي الفهري ،

حيث إستمع الملك للمسائل والشروحات التقنية الخاصة بمحطة نور 1 .

ثم بعد ذلك قام الملك بجولة في المحطة التي تبعد التي تبعد نحو 20 كيلومترا عن ورزازات والتي استغرق بناؤها نحو ثلاث سنوات  ، بتكلفة 600 مليون أورو. ثم ضغط على لوحة الكترونية، ليعطي  الإنطلاقة الفعلية لمحطة نور 1 . كما أطلق أشغال إنجاز محطتي نور2 ونور 3.

وتمتد محطة “نور 1” على مساحة 450 هكتارا،وهي محطة الطاقة الشمسية المركزة ذات المولّد الأحادي الأكبر في العالم حتى الآن بطاقة إنتاجية تبلغ 160 ميغاواط،  من الكهرباء ويتواجد بها حوالي نصف مليون مرآة عاكسة، . وتعد هذه الإنطلاقة المرحلة الأولى من مشروع “نور-ورزازات” الممتد على مساحة 3 آلاف هكتار، ويهدف بعد الانتهاء من بناء “نور 2″ و”نور 3” ، إلى إنتاج 580 ميغاوات من الكهرباء، وإمداد مليون منزل مغربي بالطاقة النظيفة، وفقا للوكالة المغربية للطاقة الشمسية.

و”نور-ورزازات” مرحلة أولى من مشروع مغربي طموح وكبير لانتاج الطاقة بقيمة استثمارية تبلغ 9 مليارات دولار في عدد من مناطق المملكة التي تستورد 94 في المئة من حاجاتها من الطاقة، وتطمح إلى تغطية 42 في المئة من هذه الحاجات عبر إنتاج الطاقة الشمسية بحلول 2020.

الأهداف المتوخاة من هذا المشورع 

ويهدف هذا المشورع الى تحقيق مكاسب عدة في هذا الميدان تتجلى فيما يلي :

بحسب تقديرات وزارة الطاقة والمعادن والبيئة والماء في المغرب، فإن تشغيل محطة نور1 سيمكن من الحد من انبعاث 240 ألف طن من ثاني أكسيد الكربون في السنة، على أن يصل الحد من انبعاث هذا الغاز إلى 522 ألف طن مع إنهاء المرحلتين الثانية والثالثة (نور2 و3).

وإضافة إلى محطة نور- ورزازات، يخطط المغرب لإنشاء محطات شمسية في مناطق أخرى من شأنها، بحسب الأرقام الرسمية خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بحوالى تسعة ملايين طن سنويا ابتداء من 2020.

ويدخل هذا المشروع ضمن تخفيف عبء انفاق الرباط على الطاقة، وفي إطار التزام المغرب بخفض انبعاثاته من غازات الدفيئة بنسبة 13 بالمئة بحلول سنة 2020 بجهد مالي ذاتي قدره عشرة مليارات دولار.

وتستعد المملكة المغربية نهاية 2016 لاستضافة المؤتمر العالمي للمناخ الثاني والعشرين الذي يفترض أن يتابع مقررات مؤتمر باريس الأخير باتفاق تاريخي غير مسبوق يهدف إلى احتواء ارتفاع درجة حرارة الأرض “بأدنى بكثير من درجتين مئويتين” مع السعي للحد من ارتفاعها “عند 1.5 درجة مئوية”.

ويطلق على هذه المدينة التجارية التي ستشكل محور إنتاج عملاق “بوابة الصحراء”، وهذا الإنتاج هو عبارة عن مشروع معقد لمحطات ضخمة مترابطة لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية؛ حيث ستوفر نصف حاجة البلاد من الكهرباء بحلول عام 2020، والمأمول أن يكون هناك فائض يصدر إلى أوروبا. ويعدّ هذا المشروع ضمن أهم التوجهات الاستراتيجية الكبرى في المغرب، الذي يطمح في إلى أن يصبح قوة عظمى في مجال الطاقة الشمسية.

وعندما يتم الانتهاء من بناء المحطة العملاقة ستكون أكبر محطة توليد للطاقة الشمسية في العالم.

صورة لمحطة نور 1 لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية chtoukaphysique

صورة لمحطة نور 1 لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية
chtoukaphysique

خصائص ومميزات التقنية المستعملة في هذه المحطة الكبرى 

أما تكنولوجيا المرايا المستخدمة، فهي أقل انتشارا وأكثر كلفة من لوحات الخلايا الضوئية التي تشاهد على سطوح المنازل في أنحاء العالم، لكونها وتتميز  تستمر في توليد الكهرباء حتى بعد غياب الشمس.

وتلمع نصف مليون مرآة هلالية الشكل في أفق الصحراء المغربية.وهذه المجموعة المؤلفة من 800 صف من المرايا تقوم بمتابعة الشمس بينما تمر في السماء، فتسمع صوت المحركات كل بضع دقائق تحركها، بينما يطول ظلها ناحية الشرق مع اقتراب الشمس من الغروب.

ويصل ارتفاع المرآة المقعرة الواحدة 12 مترا، مركزة على أنابيب فولاذية تحمل سائلا ناقلا للحرارة يتم تسخينه لدرجة 393 درجة مئوية، وتسير عبر الأنابيب حتى تصل إلى ملف توليد حراري. هناك يسخن السائل الناقل للحرارة بالماء، ليتحول إلى بخار يدير طوربينات توليد الكهرباء.

ويتكون السائل الناقل للحرارة من خليط من الزيوت الحرارية المصنعة التي تضخ نحو خزان تسخين يحتوي على رمل مصهور، يمكنه تخزين الطاقة الحرارية لمدة ثلاث ساعات، ما يسمح للمحطة بإمداد البيوت بالطاقة في الليل.

ويقول الفنيون إن محطة (نور2) و(نور3) اللتين ستفتحان في 2017 ستخزنان الطاقة حتى ثماني ساعات، تفتحان المجال أمام توفير الطاقة الشمسية لمدة 24 ساعة في اليوم في الصحراء وما حولها.

وستشغل المحطات الأربع في ورزازات بعد الانتهاء من بنائها مساحة تساوي مساحة مدينة الرباط عاصمة المغرب، وستولد 580 ميغاواط من الكهرباء كافية لإمداد مليون بيت، وستنتج نور1 وحدها 160 ميغاواط.

الأفاق :

وتعتقد وزيرة البيئة المغربية حكيمة الحيطي بأن أثر الطاقة الشمسية على المنطقة في هذا القرن، سيكون بقدر أثر النفط في القرن الماضي.

وستشكل الطاقة الشمسية ثلث الطاقة المتجددة في المغرب مع حلول عام 2020، حيث تأخذ كل من الطاقة المائية والهوائية النصيب ذاته.

وحتى قبل انتهاء المرحلة الأولى من المشروع، ينظر المغرب بطموح إلى سوق الطاقة الدولية، حيث تقول جمعية الاستثمار في الطاقة، إن الرباط يطور شبكة خطوط ضغط عال لنقل الكهرباء تغطي جنوب المغرب وحتى موريتانيا كمرحلة أولى، ولكن الأمل أن يصل مفعول المشروع إلى أبعد من ذلك، ويصل للشرق الأوسط؛ حيث يريد “جلالة الملك إيصالها إلى مكة”.

أما إمكانية تحقيق هذه الطموحات فأمر يجب علينا أن ننتظر ونرى، ولكن تصدير الطاقة الشمسية قد يكون له أثر إيجابي على استقرار البلاد. وهناك محادثات مع تونس واحتمال تصدير الطاقة أيضا إلى أوروبا.

ويركز المغرب أولا على توفير حاجته من الطاقة حتى يصبح لديه اكتفاء ذاتي، وهذا قد يتضمن يوما ما تحلية المياه. ويدرك المسؤولون أن ما يقومون به هو أكثر مشاريع الطاقة المتجددة تطورا في العالم 

مصادر : وكالات 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

 

WP Facebook Like Send & Open Graph Meta powered by TutsKid.com.


Hit Counter provided by orange county property management
نرحــب بكل ســـرور بتســـاؤلاتكم وملاحظاتكم وإقتراحــاتكم التي تصلــنا سواء في التعليــقــات او عبر البريــد الإلكتـــروني